Connect with us

دولي

الخارجية الإيرانية تستدعي القائم بالأعمال الإماراتي في طهران على خلفية مقتل صيادين

Published

on

استدعت الخارجية الإيرانية القائم بالأعمال الإماراتي في طهران، اليوم الخميس، على خلفية مقتل صيادين إيرانيين اثنين على يد خفر السواحل الإماراتي الإثنين الماضي.

وأبلغت الخارجية الإيرانية القائم بالأعمال الإماراتي أن مقتل الصيادين، هو إجراء غير قانوني تتحمل أبوظبي تداعياته.

كما أبلغت الخارجية الإيرانية القائم بالأعمال الإماراتي بضرورة تسليم جسدي الصيادين الاثنين والتعويض عن الخسائر الناجمة، واتخاذ إجراءات تجنب تكرار هكذا حوادث في المستقبل.

من حهة أخرى، لفتت الخارجية الإيرانية إلى أنه بعد استدعاء القائم بالأعمال الإماراتي الاثنين الماضي، أرسلت الإمارات رسالة اعتذار رسمية وأبدت استعدادها لتعويض الخسائر.

وأشارت الخارجية إلى أن الإمارات أفرجت عن الصيادين المعتقلين وقارب الصيد، ونعمل حاليا على اتخاذ الإجراءات القانونية لتسلم جثتي الصيادين اللذين قتلا.

وأكدت الخارجية الإيرانية أن خفر السواحل الإيراني احتجز الاثنين الماضي سفينة إماراتية دخلت بشكل غير قانوني المياه الإيرانية واعتقل كافة أفراد طاقمها وهي الآن في طور اتمام المراحل القانونية.

وتوجهت الخارجية الإيرانية لكافة دول الخليج، مؤكدة أن  إيران لن تتساهل إزاء أي تعرض لمواطنيها ومصالحها في مياه الخليج، وستتخذ كافة التدابير والإجراءات اللازمة لدعم قواربها وسفنها ومواطنيها هناك.

وكانت وزارة الخارجية الإماراتية استدعت بداية هذا الأسبوع القائم بالأعمال بسفارة إيران في أبوظبي، على خلفية وصف الرئيس الإيراني حسن روحاني اتفاق التطبيع المبرم بين الإمارات وإسرائيل، بأنه “خطأ جسيم” من قبل الدولة الخليجية.

المصدر: روسيا اليوم