Connect with us

منوعات

فيديو محمد رمضان الأخير مع المضيفة

Published

on

أثارت واقعة رقص الفنان محمد رمضان على متن إحدى الطائرات، وبصحبته فتاتين ترتديان أزياء رسمية تشبه أزياء الضيافة الجوية، غضب رواد مواقع التواصل الاجتماعي على مدار الساعات القليلة الماضية.

الواقعة كانت محل انتقاد الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بعد الواقعة الشهيرة التي تسبب فيها رمضان بفصل أحد الطيارين من وظيفته بعد أن قام بتصوير نفسه داخل قمرة القيادة.

من جانبه، أكد مصدر مطلع بوزارة الطيران المدني، أن الطائرة التي ظهر فيها رمضان بالفيديو الأخير هي طائرة خاصة يستخدمها الفنان محمد رمضان في سفرياته، والتنقل من مكان إلى آخر.

وأضاف المصدر في تصريحات صحافية أن المضيفتان اللتان ظهرتا في الفيديو لا ينتميان إلى شركة مصر للطيران، كما أشيع على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشار المصدر إلى أن الضيافة الجوية التابعة للشركة الوطنية مصر للطيران تعمل على متن الطائرات المملوكة فقط لمصر للطيران، نافيا صحة ما أشيع عن انتمائهما لمصر للطيران، لافتا إلى أن ضيافة مصر للطيران تتمتع بالمسئولية المهنية والأخلاقية وهدفها هو خدمة ركاب الشركة فقط.

حول الموقف القانوني لفيديو رقص الضيافة مع رمضان، قال المصدر، الضيافة الجوية لها وظائف محددة منصوص عليها دوليًا ويأتي في مجملها خدمة الراكب سواء كان على متن طائرة خاصة أو على متن طائرة ركاب وتشمل خدمة الراكب ومساعدته كل ما يحتاجه الراكب من استفسارات واحتياجات ولا يدخل في نطاق ذلك الرقص أو مجاراة الراكب فيما يحتاجه.

وأشار إلى أنه من حق الضيافة الجوية الاعتراض على تصرفات وسلوكيات الراكب بل وإلغاء رحلته وإنزاله من الطائرة إذا تعلق الأمر باختراق الخصوصية أو انتهاك أيا من معايير الأمن والسلامة.

Continue Reading
Advertisement
Comments

فيسبوك

Advertisement