Connect with us

محلي

عملية اختلاس احترافية في بنك بإسطنبول.. وضمير المنفذ يدفعه لتسليم نفسه!

Published

on

اختلس موظف يعمل في بنك خاص بمالتبة في اسطنبول نحو نصف مليون ليرة على مدار أشهر؛ لسداد ديون المراهنة التي تراكمت لديه، لكن المنفذ شعر أخيرًا بـ”تأنيب الضمير”.

اعترف مسؤول المعاملات النقدية في البنك بفرع مالتبة “أوموت. ب” (36 عامًا) بجريمته، وسلّم مبلغ الاختلاس الأخير إلى الشرطة.

وتوجّه الموظف إلى مقر الشرطة في مالتبة بإسطنبول، واعترف بسرقته نحو 430 ألف ليرة من ماكينة الصراف الآلي للبنك في عمليات الاختلاس التي أجراها خلال 6 أشهر تقريبًا.

اقرأ المزيد: اعتقال إيرانيين انتحلوا صفة رجال شرطة لسرقة أجانب في إسطنبول (فيديو)

وأفاد الموظف البنكي للشرطة بأنه أنفق كل هذه الأموال وأراد الاستسلام في النهاية بسبب شعوره بالذنب.

وأوضح أنه حصل على مبالغ صغيرة من البنك في سبتمبر 2019 عبر مستندات وإيصالات مزورة؛ بسبب ديونه المتراكمة بعد لعبه القمار، لكنه استمر في الرهان واستمر في الحصول على الأموال بنفس الطريقة.

وذكر أنه سلم الأموال التي كانت في منزله طواعية بعد ندمه على فعلته، مؤكدًا أنه سيدفع هذه الأموال للبنك.

أما مسؤول البنك فقال إن الموظف “أوموت. ب” كبد البنك خسائر من خلال كتابة مستندات وإيصالات مزورة للحصول على الأموال.

وأشار إلى أن التحقيق الذي أجراه مكتب النيابة العامة مؤخرًا اكتمل، وتم رفع دعوى قضائية ضد الموظف المذكور بتهمة ارتكاب جريمة اختلاس الأموال التي كان بحوزته ضمن عمله في البنك.

المصدر: تركيا الآن