Connect with us

أخر الأخبار

المواصلات تتصدر المعركة الانتخابية: هل يصوت سكان إسطنبول للتغيير؟

Published

on

في مواجهة التحديات المتزايدة في قطاع النقل، تعاني مدينة إسطنبول التركية من تكرار أعطال حافلات النقل السريع (متروبوس)، مما يسبب إزعاجًا كبيرًا للسكان، خصوصًا خلال ساعات الذروة الصباحية والمسائية. النائب مراد كوروم، من حزب العدالة والتنمية، والذي يشغل أيضًا منصب رئيس لجنة البيئة في البرلمان التركي، أثار القضية على وسائل التواصل الاجتماعي، مشيرًا إلى “نهاية عصر الفترة الضائعة” في إسطنبول.

مع اقتراب الانتخابات المحلية لعام 2024، تستمر مشكلات النقل في إسطنبول بالتفاقم، حيث تفاقمت الأعطال بسبب نقص الصيانة والإصلاحات، مما أدى إلى تفاقم الأوضاع لسكان المدينة. عبر وسائل التواصل الاجتماعي، نشر كوروم صورًا لحافلة متروبوس معطلة، معبرًا عن أمله في تحسن الأوضاع قريبًا.

ويظهر من الصور المنشورة كيف تقطعت السبل بالركاب وهم ينتظرون وسط الطريق بعد تعطل الحافلة. هذه الحوادث تسلط الضوء على التحديات الكبيرة التي تواجه إدارة المدينة.

وقد واجهت بلدية إسطنبول الكبرى، التي يديرها حزب الشعب الجمهوري (CHP)، انتقادات حادة بسبب فشلها في مختلف المجالات من النقل إلى الخدمات العامة والتعامل مع زيادة الأسعار. وقد أدى عدم الوفاء بالوعود المقدمة إلى خيبة أمل واسعة النطاق بين سكان المدينة.

على الرغم من تأكيد رئيس بلدية إسطنبول، أكرم إمام أوغلو، على إجراء تحسينات وإضافة حافلات جديدة، إلا أن المشكلات لا تزال مستمرة، بما في ذلك تعطل الحافلات واندلاع الحرائق، فضلاً عن مشكلات البنية التحتية كالسلالم المتحركة والمصاعد المعطلة في محطات الحافلات السريعة. ومع اقتراب الانتخابات المحلية، يبدو أن هذه القضايا ستكون في صلب قرارات الناخبين.

Continue Reading
Advertisement
Comments

فيسبوك

Advertisement