Connect with us

تركيا الآن

مراسلة أوكرانية تهاجم الغرب وتشكر تركيا (شاهد)

Published

on

نشرت مراسلة أوكرانية مقطع فيديو على حسابها بموقع “تويتر” تهاجم من خلاله الدول الغربية وتشكر تركيا على خلفية الغزو الروسي لأوكرانيا، مستشهدة بالإمام علي.

وأشارت المراسلة غولسوم خليلوفا إلى أن كييف بقيت صامدة رغم القصف الروسي قائلة: “كييف لم تمت.. ظل قيصر موسكو (بوتين) وأحفاد لينين يقصفوننا حتى مطلع الصباح، هناك أعداد كبيرة من الضحايا والجرحى”.

وتابعت: “قيصر روسيا بدأ سياسة جديدة في القصف العشوائي للمدن والمناطق السكنية للمدنيين، حتى يتم إخلاء المدن من الناس وتسهيل دخول الجنود”.

وأضافت: “هنالك مقولة لحضرة الإمام علي، إذا لم تستطع إيقاف الظلم، فأبلغ عنه على الأقل، وهذا ما أحاول القيام به”، بحسب قولها.

وقالت المراسلة: “وفي الحقيقة، لا أستطيع وصف القوة التي يمدنا بها تضامنكم وتصريحاتكم أيها الأتراك الشرفاء”.

ونبهت غولسوم خليلوفا من تصديق ما اعتبرته “المعلومات الكاذبة التي ينشرها إعلام القيصر”، مؤكدة أن “شعب أوكرانيا يقاومون في كل الجبهات”، رغم اختلاف الإمكانيات العسكرية بين موسكو وكييف، على حد تعبيرها.

وعن السياسيين والعالم المدني، قالت المراسلة إن “القيصر الروسي يقصف المدن والنساء والأطفال، هل أنتم هنا؟ ارفعوا أصواتكم قبل أن يأتي الدور على مدنكم”.

المصدر: عربي 21

فيسبوك

Advertisement
الاقتصاد التركييومين ago

ارتفاع حاد في أسعار الخضروات والفاكهة في تركيا

السياحة في تركيايومين ago

أسعار الشطائر في ولاية بودروم التركية تثير ضجة على مواقع التواصل الإجتماعي

الاقتصاد التركييومين ago

نظرة مستقبلية إيجابية.. “موديز” ترفع التصنيف الائتماني لتركيا درجتين دفعة واحدة

سعر الليرة التركية اليوم
الاقتصاد التركي22 ساعة ago

سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار واليورو اليوم الإثنين

أخبار تركيا اليوميومين ago

أوزداغ يتوقع هذا الأمر في تركيا نتيجة الزواج المبكر وكثرة النسل للسوريين

الاقتصاد التركي20 ساعة ago

إفلاس شركة حلويات تركية تصدر إلى 100 دولة

أخبار تركيا اليوميومين ago

الحرارة العالية تذيب الأسفلت في بعض المناطق التركية (فيديو)

الاقتصاد التركي14 ساعة ago

تراجع مبيعات العقارات للأجانب في تركيا

أخر الأخبار10 ساعات ago

وزير الداخلية يعلن القبض على رجل تركي قام باهانة النبي محمد

التقنية اليوميومين ago

منصة إكس تطلق ميزة “التصويت السلبي”.. ما الهدف منها؟