Connect with us

أخر الأخبار

ألبانيا: لمسنا إرادة قوية لدى تركيا لفتح صفحة علاقات جديدة

Published

on

قال رئيس الوزراء الألباني إيدي راما، إنه لمس خلال لقائه مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إرادة قوية لفتح صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده الأربعاء، مع الرئيس أردوغان في العاصمة أنقرة.

وأعرب راما عن شكره للرئيس التركي على حفاوة الاستقبال وحسن الضيافة.

ولفت أن زيارته الحالية إلى تركيا الصديقة ليست الأولى من نوعها، حيث سبق له زيارتها.

وأضاف: “لمسنا مع الوفد المرافق لي إرادة قوية لفتح صفحة جديدة في العلاقات بين البلدين”.

كما شكر راما الشعب التركي على الدعم الذي قدمه خلال الزلازل التي ضربت بلاده، وعلى الوقوف إلى جانبها دائمًا.

وأكد مواصلة تركيا دعم بلاده في جميع الأوقات بما فيها فترة تفشي فيروس كورونا.

وشدد على أهمية المساعدات الطبية التي أرسلتها تركيا لبلاده (يوم 12 مايو/أيار 2020) في إطار مكافحة تفشي فيروس كورونا.

وأوضح راما أن التعاون الوثيق بين البلدين كان بين القضايا التي تمت مناقشتها اليوم.

وتابع: “وعلى وجه الخصوص، فإن إرسال تركيا مساعدات إلى ألبانيا ودعمها في مكافحة كورونا أمران مهمان للغاية”.

كما رحب بتوقيع الجانبين على الإعلان المشترك حول تأسيس مجلس التعاون الاستراتيجي رفيع المستوى بين البلدين، على هامش زيارته.

وأشار إلى أن هذا الإعلان سيرفع الشراكة الاستراتيجية المعلنة سابقا إلى مستوى مؤسسي جديد.

وأضاف في ذات السياق: “واثق أننا اتخذنا اليوم خطوة مهمة للغاية وعندما يتم تنفيذ هذه المبادرات، فإن الألبان والأتراك سيرون بشكل مباشر ثمارها الإيجابية”.

ولفت إلى مشاركة تركيا في عملية إعادة الإعمار بعد الزلزال الذي ضرب بلاده وإظهارها التضامن معها.

وتابع: “تركيا الصديقة وأردوغان أبديا تضامنهما دائما”.

المصدر : الأناضول