Connect with us

دولي

وفاة مدير مستشفى ووهان الصينية نتيجة الإصابة بفيروس كورونا

Published

on

توفي ليو تشى مينغ مدير مستشفى ووتشانغ في مدينة ووهان الصينية، بسبب الإصابة فيروس كورونا الجديد، صباح الثلاثاء، حسبما ذكرت وسائل الإعلام الصينية الحكومية.

و مينغ هو جراح أعصاب، ويشغل منصب مدير مستشفى مدينة ووهان والتي بدأ فيها انتشار فيروس كورونا الجديد في أواخر عام 2019.

كانت حصيلة ضحايا فيروس كورونا على مستوى العالم، ارتفعت، الاثنين، لتصل إلى 1868 حالة وفاة، بعد وقوع وفيات جديدة في الصين.

وقالت هيئة الصحة في مقاطعة هوبي الصينية، إن 93 شخصًا آخرين ماتوا بسبب كورونا في المقاطعة، الاثنين، مما يرفع عدد القتلى في المنطقة، التي تعد بؤرة للمرض منذ بداية تفشيه، إلى 1789.

وبذلك يرتفع إجمالي عدد الوفيات في الصين إلى 1863 على الأقل، وهو ما يزيد المعدل العالمي إلى 1868 إلى ما لا يقل عن 1868، بعد وفاة واحدة إصابة في كل من هونغ كونغ وتايوان واليابان والفلبين وفرنسا.

وكان الطبيب لي وين ليانغ، والذي يعد أول من أطلق تحذيرات حول انتشار فيروس كورونا الجديد في ووهان، وتم إسكاته من قبل السلطات الصينية، توفي نتيجة الإصابة بالمرض في أوائل فبراير شباط الجاري، فيما سجلت السلطات الصحية في الصين إصابة أكثر من 1700 شخص من الطاقم الطبي في مدينة ووهان.

المصدر : CNN 

فيسبوك

Advertisement
أخر الأخباريومين ago

هل وصلت الأمور إلى نقطة الانهيار بين أردوغان ووزير المالية؟ هناك بيان من الرئاسة

أخبار تركيا اليوم12 ساعة ago

السلطات التركية توقف “الشيف يوسف” وتغلق مطعمه في إسطنبول (فيديو)

أخبار تركيا اليوميومين ago

انقطاع الكهرباء عن 16 منطقة باسطنبول.. تعرف عليها

أخبار تركيا اليوميومين ago

رئيس بلدية بولو المعارض يتخذ إجراءات عاجلة ضد الطلاب الأجانب

أخر الأخباريومين ago

محاول انتحار في مركز تجاري شهير وسط إسطنبول (فيديو)

الاقتصاد التركييومين ago

الدولار يكسر حاجز 30 ليرة تركية… أسعار صرف الدولار واليورو مقابل الليرة التركية

الاقتصاد التركييومين ago

زيادة قادمة على أسعار الحليب والجبن في تركيا بداية مايو

الاقتصاد التركييومين ago

الذهب في تركيا قد يسجل 2700 دولار للأونصة

أخبار تركيا اليوميومين ago

أرقام صادمة لحد الجوع في تركيا..كم يحتاج الشخص للبقاء على قيد الحياة؟

منوعات12 ساعة ago

حادثة تفوق الخيال.. امرأة اصطحبت جثة عمها للحصول على قرض