Connect with us

أخر الأخبار

مساعدات ورعايا أجانب في الانتظار.. حديث عن شروط إسرائيلية لفتح معبر رفح

Published

on

لا تزال عشرات الشاحنات المحملة بالمساعدات تصطف على الجانب المصري، ومئات الرعايا الأجانب والفلسطينيين من مزدوجي الجنسية ينتظرون على الجانب الفلسطيني، في المعبر الرئيسي إلى خارج غزة، بعد أن تحدثت مصادر في وقت سابق عن إمكانية فتح المعبر في التاسعة من صباح الاثنين بالتوقيت المحلي.

والاثنين، قال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، للصحفيين “هناك حاجة ملحة لتخفيف معاناة المدنيين الفلسطينيين في غزة”، موضحا أن المحادثات مع إسرائيل لم تكن مثمرة.

وقال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، الاثنين، في بيان: “لا توجد حاليا هدنة أو مساعدات إنسانية في غزة مقابل إخراج الأجانب”.

وكانت مصر قد ربطت موافقتها على السماح بخروج الرعايا الأجانب بإدخال المساعدات إلى قطاع غزة.

شروط إسرائيلية
من جهته، قال المحلل الإسرائيلي، إيلي نيسان، لموقع “الحرة” إن “الاتفاق على فتح المعبر تم بالفعل بمشاركة إسرائيل ومصر والولايات المتحدة، وكانت إسرائيل على استعداد لفتح المعبر لكن هناك معارضة من بعض الوزراء في الحكومة”.

وأضاف نيسان أن المعارضين للاتفاق “يرفضون تقديم أي مساعدة لقطاع غزة حتى معرفة مصير الرهائن والسماح للصليب الأحمر بمشاهدة أو لقاء الرهائن”.

وتابع: “بعض الوزراء لا يزالون تحت وقع صدمة مشاهد الرعب والقتل والذبح، ووصف بعضهم هذه المشاهد بأنها تذكرهم بعصر النازية، واعتبروا أن الشعب في قطاع غزة لا يستحق أي مساعدة قبل القضاء الكامل على حماس، ثم يمكن النظر في هذا الأمر بعد ذلك”.

لكن نيسان أشار إلى أن “الموقف قد يتحلحل خلال ساعات لأن وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، موجود هنا الآن، وهناك محادثات أيضا مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ومن المنتظر أن يزور الرئيس الأميركي، جو بايدن، البلاد يوم الأربعاء، ولذلك أعتقد أنه سيتم فتح المعبر في نهاية المطاف لسكان القطاع”.

ورفض متحدثان باسم الحكومة الإسرائيلية والجيش الرد على سؤال لموقع “الحرة” يتعلق بسبب رفض إسرائيل فتح معبر رفح لإدخال المساعدات.

ويعيش أكثر من مليوني شخص في غزة تحت الحصار منذ أن شنت إسرائيل قصفا مكثفا على القطاع وحاصرته ردا على هجوم حركة حماس في السابع من أكتوبر.

“حاجة ملحة”
وقال مدير تحرير صحيفة “الأهرام” الحكومية المصرية، أشرف العشري، لموقع “الحرة” إن الإسرائيليين لم يوافقوا على فتح المعبر ولا تنفيذ هدنة بسبب معارضة بعض أعضاء الحكومة الإسرائيلية.

وأضاف أن “مصر وافقت على تخفيض مدة الهدنة من ست ساعات إلى خمس ساعات لكن قوبل الأمر بالرفض أيضا من جانب إسرائيل”.

وقال الباحث المتخصص في الشؤون الإسرائيلية، المشرف على الأنشطة الثقافية في أكاديمية آفاق الدولية، منير محمود، لموقع “الحرة”، إن “الحد الأدنى لإدخال المساعدات في ممر آمن إنسانيا ولوجستيا هو خمس ساعات، حتى تتحرك الشاحنات الموجود في العريش على بعد 50 كيلو مترا من المعبر وحتى دخول القطاع وعودة هذه الشاحنات بموظفيها وسائقيها بأمان”.

وقال العشري لموقع “الحرة”: “علمنا أن إسرائيل وافقت على فتح المعبر لخروج الرعايا الجانب فقط، لكن مصر رفضت ذلك، وطلبت السماح بإدخال المساعدات”، مشيرا إلى أن محادثات وزير الخارجية الأميركي، في إسرائيل الاثنين، قد تغير الموقف.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية إن بلينكن بحث مسألة المساعدات الإنسانية في اجتماع مع نتانياهو، الاثنين.

وأضاف ماثيو ميلر المتحدث باسم الوزارة “ناقش بلينكن مع نتانياهو التنسيق الوثيق بين الولايات المتحدة والأمم المتحدة والشركاء في المنطقة لتسهيل تقديم المساعدات الإنسانية للمدنيين”.

وذكرت منظمة سيناء لحقوق الإنسان أن اتفاق فتح معبر رفح البري والذي كان مقررا صباح الاثنين تعثر بسبب إصرار الجانب الإسرائيلي على تفتيش جميع شاحنات المساعدات الإنسانية والإغاثية قبل دخولها إلى قطاع غزة”.

لكن العشري أكد في حديثه مع موقع “الحرة”، “موافقة مصر على رقابة أميركية للمساعدات التي ستدخل قطاع غزة”.

وأسفر هجوم حماس الذي استهدف مدنيين ومقرات عسكرية عن مقتل أكثر من 1400 شخص، واختطاف عشرات، أغلبهم مدنيون.

وأدى الرد الإسرائيلي الذي استهدف مناطق واسعة من غزة إلى مقتل مئات، أغلبهم مدنيون وبينهم أطفال ونساء. والاثنين، أعلنت وزارة الصحة بغزة مقتل 2750 فلسطينيا وإصابة 9700 جراء الضربات الإسرائيلية.

المصدر: الحرة

Continue Reading
Advertisement
Comments

فيسبوك

Advertisement
منوعات9 ساعات ago

ارتفاع معدل السمنة بين الشباب في تركيا

أخبار تركيا اليوم10 ساعات ago

رخص القيادة القديمة في تركيا ستفقد صلاحيتها في نهاية العام

منوعات10 ساعات ago

رجل أجنبي يخضع لـ 8 عمليات تجميل في تركيا ويصبح أصغر 30 عامًا!

دولي11 ساعة ago

بينهم دولة عربية واحدة فقط.. الكشف عن الدول التي تعهدت بتقديم حزمة مساعدات ومنح للسوريين؟

أخر الأخباريوم واحد ago

تجدد “السجال” بين إسرائيل وتركيا بسبب تغريدة عن “أردوغان الديكتاتور”

الاقتصاد التركييوم واحد ago

ارتفاع عدد الشركات التركية في دبي بنسبة 17% خلال 2023

الاقتصاد التركييوم واحد ago

بدءاً من 30 مايو.. سلسلة متاجر A101 تقدم عروضاً منوعة

أخبار السوريين في تركيايوم واحد ago

انخفاض عدد المواليد السوريين في تركيا مع تراجع معدلات الإنجاب في البلاد

الاقتصاد التركييوم واحد ago

مصادرة 1.5 مليون دولار مزيفين في إسطنبول واعتقال 3 أجانب

أخبار تركيا اليوميوم واحد ago

تحذير من الاحتيال لربات المنازل من خبير تركي

الليرة التركية
الاقتصاد التركييومين ago

سعر صرف الليرة التركية مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 28 مايو

تركيا الآنيومين ago

الإعلان عن تقويم العام الدراسي 2024-2025 في تركيا

أخبار تركيا اليوميوم واحد ago

تحذير من الاحتيال لربات المنازل من خبير تركي

الاقتصاد التركييوم واحد ago

وزير المالية يكشف عن خطة حكومية لزيادة المساكن وخفض أسعار الإيجارات في تركيا

دولييومين ago

أعلى رقم منذ عام 2000.. الكشف عن عدد الحاصلين على الجنسية الألمانية

أخر الأخباريوم واحد ago

تجدد “السجال” بين إسرائيل وتركيا بسبب تغريدة عن “أردوغان الديكتاتور”

الاقتصاد التركييوم واحد ago

بدءاً من 30 مايو.. سلسلة متاجر A101 تقدم عروضاً منوعة

أخبار تركيا اليوميومين ago

متظاهرون يشعلون النيران في محيط قنصلية إسرائيل باسطنبول احتجاجا على قصف النازحين في رفح..(فيديو)

دولي11 ساعة ago

بينهم دولة عربية واحدة فقط.. الكشف عن الدول التي تعهدت بتقديم حزمة مساعدات ومنح للسوريين؟

كيفية الحصول على جواز سفر تركي
مقالات وتقاريريومين ago

تركيا تحتل المرتبة الأولى في قائمة أغلى جوازات السفر في العالم