Connect with us

دولي

الرئيس الفرنسي ماكرون يتعرض لموقف محرج بسبب أسيرة فرنسية محررة

Published

on

كشفت صحيفة لوفيجارو الفرنسية عن موقف محرج و صدمة  تعرض له الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون .

وقالت الصحيفة إن ماكرون استطاع تحرير آخر أسيرة فرنسية بالخارج. وهي سيدة سبعينية. تدعى (صوفي) كانت محتجزة في مالي.

وتفاجأ ماكرون بارتداء السيدة للحجاب وإبلاغه أنها أشهرت إسلامها وأصبح اسمها الحقيقي مريم.

كما وقالت الصحيفة إن ماكرون انصرف غاضبا وألغى كلمة كان بصدد توجيهها فيما يخص الإسلام.

ماكرون - أسيرة فرنسية مريم

وهاجم  الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكـرون الجمعة الإسلام قائلآ. أن يجب على فرنسا التصدي لما سماها “الانعزالية الاسلامية”. زاعما أنها تسعى إلى “إقامة نظام مواز” و”إنكار الجمهورية”.

وانتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشدة تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكـرون الأخيرة. التي قال فيها إن الإسلام يعيش أزمة في كل مكان من العالم.

وقال أردوغان. إن ماكـرون يحاول التغطية على الأزمة التي تعيشها فرنسا من خلال قوله إن الإسلام في أزمة.

كما وأضاف أن حديث ماكـرون عن إعادة تشكيل الإسلام قلة أدب ويدل على عدم معرفته لحدوده .

Continue Reading
Advertisement