Connect with us

التقنية اليوم

ثلاث مجالات لا يمكن للذكاء الاصطناعي التفوق فيها على البشر

Published

on

لحسن الحظ، لا تزال هناك مجالات لا يستطيع الذكاء الاصطناعي خوضها، وفقاً للخبراء. وهذه المجالات تتضمن مهام تنطوي على صفات بشرية مميزة، مثل الذكاء العاطفي والتفكير خارج الصندوق.

 

مجالات لا يمكن للذكاء الاصطناعي أن يتفوق فيها على البشر 

تحدث فورد عن ثلاثة مجالات لا يمكن للذكاء الاصطناعي أن يتفوق فيها على البشر في المدى المنظور على الأقل.

 

يشمل المجال الأول الوظائف الإبداعية التي تتطلب ابتكار أفكار جديدة وبناء نماذج تتميز باللمسة البشرية الإبداعية. مع ذلك، فإن هذا لا يعني أن جميع الوظائف التي تتطلب الإبداع في مأمن من التطور المخيف للذكاء الاصطناعي. فعلى سبيل المثال يمكن للذكاء الاصطناعي القيام بوظائف مثل التصميم الغرافيكي والوظائف الأخرى المتعلقة بالفن المرئي، إذ تستطيع الخوارزميات توجيه الروبوت لتحليل ملايين الصور، مما يسمح للذكاء الاصطناعي بإتقان العمليات المتعلقة بإبراز الفن أو الجماليات، وتقديمها لنا دون الحاجة إلى مصمم.

 

لكن من ناحية أخرى هناك بعض الوظائف الإبداعية التي تعتبر آمنة من توغل الذكاء الاصطناعي، وتتمثل هذه الوظائف في مجالات مثل العلوم والطب والمحاماة كما يقول فورد، ويضيف: “أعتقد أنه لن يكون هناك استغناء عن البشر الذين تتمثل وظيفتهم في ابتكار استراتيجية قانونية أو استراتيجية عمل جديدة”.

 

يشمل المجال الثاني الوظائف التي تتطلب علاقات شخصية مهنية معقدة وضمن ذلك عمل الممرضات ومستشاري الأعمال والصحفيين الاستقصائيين. يقول فورد إن هذه وظائف “تحتاج فيها إلى فهم عميق جداً للأشخاص. أعتقد أنه سيمر وقت طويل قبل أن يكون للذكاء الاصطناعي القدرة على التفاعل بالطريقة نفسها التي يستطيع فيها البشر بناء علاقاتهم”.

 

أما المجال الثالث فهو الوظائف التي تتطلب حقاً كثيراً من الحركة والبراعة والقدرة على حل المشكلات في بيئات صعبة وغير متوقعة. وهذا يشمل العديد من الوظائف التجارية، مثل الكهرباء والسباكة واللحام وما شابه ذلك.

 

ويضيف فورد أنه “على الأرجح من الصعوبة بمكانٍ أتمتة هذا النوع من الوظائف”، ويتابع أن أتمتة مثل هذه الوظائف، لا تزال ضمن نطاق الخيال العلمي في الوقت الحالي، وفقاً لـbbc.

 

Continue Reading
Advertisement
Comments

فيسبوك

Advertisement