Connect with us

الأخبار

زلزال اسطنبول يتكرر بعد نحو عام وخبير ألماني يحذر

Published

on

أعاد الزلزال الذي وقع عصر الخميس في مدينة إسطنبول مشاهد الرعب والخوف التي انتابت سكان المدينة عندما ضربها الزلزال القوي والذي بلغت قوته 5.8 قبل نحو عام.

وقالت صحيفة “ملييت” إن الزلزال الذي وقع اليوم كان في نفس نقطة زلزال العام الماضي على بعد حوالي 30 كيلومترًا من سيليفري ومرمرة إيرغليسي.

وإضافة إلى ذلك، وقع الزلزال الذي بلغت قوته 5.8 درجة في 26 سبتمبر 2019، وبعد عام بنفس الوقت اهتزت نفس النقطة بـ 4.2 درجات.

وفي 26 أيلول/ سبتمبر الماضي، ضربت هزة أرضية بقوة 5.8 درجات على مقياس ريختر مدينة إسطنبول، تسببت في تدمير جزئي لعشرات المباني وأشاعت جوًا من الهلع بين سكان المدينة.

وكان عالم الزلازل الألماني ماركو بوهنهوف قال لـ “دويتشه فيله” الشهر الماضي إن على الجميع الإستعداد بالفعل لزلزال من 7 إلى 7.4 حول اسطنبول.

وأضاف البروفيسور بوهنهوف وفق صحيفة “ملييت” ” نحن نراقب عن كثب الزلازل الصغيرة التي قد تسبق الزلازل الكبيرة”.

وتابع ” هذه يمكن استخدامها كإشارة إلى أن زلزالاً كبيراً قادم، ولكن من السابق لأوانه الآن سن هذا كنظام تنبؤ متقدم”.