Connect with us

الأخبار

نجل أردوغان: آيا صوفيا رمز لفتح إسطنبول

Published

on

قال رئيس الاتحاد العالمي للرياضات التقليدية، بلال أردوغان، إن مسجد آيا صوفيا يعتبر رمزا لفتح مدينة إسطنبول، وأنه فُتح للعبادة مجددا طبقا لمطلب السلطان محمد الفاتح.

وأوضح أردوغان في مقابلة مع إحدى القنوات التركية الخاصة، الإثنين، أن بلاده ستحافظ على مسجد آيا صوفيا بكل عناية ودقة، مبينا أن هذا الصرح ظل شامخا بدعم من المعمار التركي الشهير “سنان”.

وتابع قائلا: “منذ طفولتنا ونحن نحلم بإعادة فتح آيا صوفيا للعبادة، وتضرعنا بالدعاء من أجل تحقق هذا الحلم”.

وأردف قائلا: “آيا صوفيا رمز لفتح إسطنبول، وقد فُتح للعبادة مجددا طبقا لمطلب السلطان محمد الفاتح، ونعمل ما بوسعنا من أجل الحفاظ على الإرث الثقافي لهذا الصرح”.

وأكد بلال أردوغان (نجل الرئيس التركي)، أن المسجد سيكون مفتوحا لجميع السياح بغض النظر عن أديانهم وأعراقهم ومعتقداتهم.

وفي 24 يوليو/ تموز الجاري، أقيمت أول صلاة جمعة بـ”آيا صوفيا” بحضور الرئيس أردوغان، بعد أن ألغت المحكمة الإدارية العليا التركية في 10 من الشهر ذاته، قرار مجلس الوزراء، الصادر في 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 1934، بتحويله من مسجد إلى متحف.

و”آيا صوفيا”، صرح فني ومعماري فريد، يقع في منطقة “السلطان أحمد” بمدينة إسطنبول، واستُخدم لمدة 481 سنة جامعا، ثم تحول إلى متحف في 1934، وهو من أهم المعالم المعمارية في تاريخ منطقة الشرق الأوسط.