Connect with us

الأخبار

الدفاع التركية: ستكسر الأيادي القذرة التي تمتد لعلمنا الغالي

Published

on

نشرت وزارة الدفاع التركية الأحد ، تغريدة على منصة تويتر تضمنت تحذيراً شديد اللهجة إلى اليونان بعد تداول صور لإحراق علم تركيا من قبل نشطاء بمدينة سالونيك احتجوا على تحويل متحف آيا صوفيا إلى مسجد.

وزارة الدفاع قالت في التغريدة: “ستكسر الأيادي القذرة التي تمتد لعلمنا الغالي” وطالبت اليونان بأن تضع حداً على الفور لمثل هذه “الاستفزازات”.

هذا وكان عمر جليك، متحدث حزب العدالة والتنمية (الحاكم) في تركيا دان حرق علم بلاده في اليونان، وقال عبر حسابه في تويتر: “ندين بشدة حرق علمنا الغالي في اليونان، ونشجب كذلك السياسيين الذين شجعوا الفاشيين اليونانيين المحتجين على فتح مسجد آيا صوفيا”.

جليك قال إن السياسيين اليونانيين ضيقي الأفق، مترعي العقول بالأحلام البيزنطية، سمموا مجتمعهم. وأَضاف أن من يتوهم بأنه يعيش في بيزنطة،  سيفهم عاجلاً أم آجلاً رسالة فتح مسجد آيا صوفيا الكبير الجمعة.