Connect with us

محلي

شاب تركي ينقذ 5 أطفال سوريين من الموت “تفاصيل”

Published

on

احتفت صحف محلية بشاب تركي، عرض حياته للخطر في سبيل إنقاذ 5 أطفال سوريين من موت محقق إثر اندلاع حريق في منزلهم بولاية أديامان، جنوب شرقي البلاد.

وقالت صحيفة “صباح”، إن حريقاً اندلع لسبب مجهول داخل منزل يقع في حي “مارا” وتسكنه عائلة “جاسم” السورية، وذلك أثناء تواجد أطفال العائلة الخمسة (2 – 11 عاماً) بمفردهم في المنزل.

وأضافت أن الشاب التركي “سَركان أكما” سمع صرخات استغاثة الأطفال، وحاول دخول المنزل لإنقاذهم إلا أن باب الحديقة كان مغلقاً، ما دفعه لتسلق الجدار والقفز من فوقه.

وتابعت الصحيفة أن سَركان اقتحم النيران بشجاعة دون أن يتردد لحظة واحدة، ونجح بإنقاذ الأطفال وحملهم إلى غرفة مستقلة داخل الحديقة لم تصلها ألسنة النيران بعد.

كما استدعى الشاب التركي فرق النجدة والإطفاء، وبقي برفقة الأطفال محاولاً تهدئتهم إلى أن وصلت الفرق وتمكنت من إخماد الحريق.

وجرى نقل الأطفال إلى مستشفى أديامان للتعليم والبحوث، حيث تشير التقارير إلى أنهم بحالة صحية مستقرة.

كما تبين بأن اقتحام الشاب التركي للنيران أسفر عن احتراق شعر رأسه وحاجبيه وأهداب عينيه.

ونقلت الصحيفة عن سَركان قوله: “كنت جالساً في منزلي حينما سمعت صراخ استغاثة الأطفال، لم يكن في استطاعتي إخماد الحريق، حينها قررت دخول المنزل وإنقاذ الأطفال إلى حين وصول فرق الإطفاء”.

هذا وتواصل الجهات المسؤولة تحقيقها للكشف عن سبب اندلاع الحريق.