Connect with us

محلي

تركيا.. موظفون وشركات ووزارات يتبرعون بعشرات الآلاف من أجهزة التابلت للطلاب

Published

on

فرض التعليم عن بعد في تركيا بعد تفشي وباء كورونا في شهر آذار/ مارس 2020، ولم يتمكن العديد من الطلاب من متابعة دروسهم عبر الإنترنت لعدم توفر أجهزة لديهم، فانطلقت حملات في عموم تركيا لمساعدة هؤلاء الطلاب المحتاجين بدعمهم بأجهزة تابلت وحزم إنترنت. وممّن شاركوا بالحملة البلديات التركية وشركات من قطاع الصناعات الدفاعية وموظفو شركة الخطوط الجوية التركية، وذلك بهدف حصول أطفال تركيا شباب المستقبل على تعليمهم.

أطلق سلجوق بايراكتار، مدير شركة “بايكار” للتقنية ورئيس مجلس أمناء مؤسسة “T3” حملة تهدف لمساعدة الطلاب الذين لم تُتَح لهم الفرصة لتلقي تعليمهم عن بعد، وشارك سلجوق بايراكتار، عبر حسابه في تويتر هذه الكلمات:

“من أجل جواهرنا الطلاب، وبصفتنا بايكار، قدمنا أجهزة تابلت كهدية لخمسة آلاف طالب، مساهمة منا في مساعدتهم على تلقي دروسهم عن بعد في زوايا تركيا الأربعة”.

بعد تبرع بايكار، تحولت هذه الجهود إلى حملة شاركت فيها شركة صناعة الدفاع التركية، التي نظمت أول مهرجان للطيران والفضاء والتكنولوجيا، ثم تطور بسرعة ليصبح “تكنوفاست”،   بتقديم خمسة آلاف جهاز تابلت كدعم للطلاب المحتاجين.

وصرح هالوك غورغون، المدير العام لشركة أسيلسان قائلا: “نقدم خمسة آلاف جهاز تابلت كمساهمة منا، بهدف تكافؤ فرص التعليم وضمان مستقبل شبابنا”.

كما توسعت الحملة بمشاركة شركات الصناعات الدفاعية روكتسان، وهافيلسان، وتيل، والهندسة التكنولوجية الدفاعية (STM)، ليصل عدد أجهزة التابلت إلى 19 ألف جهاز من  شركات الصناعات الدفاعية، سيتم تسليمها للطلاب المحتاجين بالتنسيق مع وزارة التربية و التعليم.

كما بدأت بلدية توزلا في حملة “التابلت المعلق”، لمساعدة طلاب المنطقة على تلقي تعليمهم عن بعد بسهولة في العام الدراسي الجديد، وألقى شادي يازجي، رئيس بلدية توزلا، كلمة بالفعالية التي تم تنظيمها لتوزيع أجهزة التابلت في مبنى “آييلديز” الاجتماعي التابع للبلدية، ومما ورد فيها: “بدأنا حملتنا بجمع أجهزة التابلت واللاب توب لنلبي احتياجات طلابنا الذين يتلقون تعليمهم عن بعد، سيتم توزيعها على الطلاب المحتاجين من قبل فرق البلدية كي يواصلوا تعليمهم بكل أريحية”.

أشار يازجي إلى أن البلدية بدأت حملتها لتلبية احتياجات الطلاب من أجهزة التابلت منذ بداية التعليم عن بعد فور تفشي وباء كورونا، لافتا الانتباه إلى تسجيل العديد من الطلاب بالحملة، عن طريق تقديم طلب عبر العنوان: www.askidatablet.com

أجهزة تابلت للطلاب المسجلين والمؤهلين

بدأ موظفو الخطوط الجوية التركية أيضا بحملة أجهزة تابلت للطلاب الذين لم يتمكنوا من تلقي تعليمهم عن بعد في مدينة آغري وقراها، فقد أطلق جعفر جانشي، الموظف في مكتب الخطوط الجوية التركية بمدينة أغري، حملة عبر حسابه الخاص بوسائل التواصل الاجتماعي لإدخال السرور على قلوب الأطفال.

بدأ جعفر جانشي بمشروع مساعدة مدارس القرية عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ولبى فاعلو خير دعوته ليساهموا بدعم الطلاب لتلقي تعليمهم عن بعد، ليتم تقديم أجهزة تابلت كهدية إلى 160 طالب لم يستطيعوا متابعة الدروس عن بعد في العام الماضي.

تنقل جانشي من قرية إلى قرية باحثا عن الأطفال الذين لم يتمكنوا من متابعة دروسهم، وقام بتوزيع أجهزة التابلت على الأطفال الذين لا يملكون أي وسيلة لمتابعة دروسهم عبر الإنترنت، كما قدم لهم حزم إنترنت كهدية.

قال جانشي: “وزعنا 160 جهاز تابلت إلى اليوم عبر مشروعنا، وسنقدم المزيد والمزيد لأطفالنا كلما حصلنا على الدعم. دعمنا تعليميا أكثر من 100 ألف طفل في ستة أعوام، ورممنا المدارس وأنشأنا مكتبات”.

استلم 160 طفلا جهاز تابلت، من ذوي الإمكانيات المحدودة والأحلام الكبيرة، فضحكت وجوههم عند استلامها. ومن هؤلاء الطالب إسلام من المرحلة الإعدادية، الذي يجتهد في دروسه ليكون معلما في المستقبل.