Connect with us

محلي

هل تراجع أردوغان عن قرار إعادة “آيا صوفيا” مسجدا؟

Published

on

علقت الرئاسة التركية، اليوم الأربعاء، على الأخبار التي تحدثت عن تقديمها استئناف ضد القرار الصادر عن المحكمة الإدارية العليا في تركيا، والذي نص على إعادة “آيا صوفيا” في إسطنبول، مسجدا كما كان منذ فتح القسطنطينية (إسطنبول حاليا) على يد السلطان العثماني محمد الفاتح.

وقال رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية فخر الدين ألطون، في بيان، “ننفي الأخبار التي تتداولها بعض وسائل الإعلام في تركيا وخارجها، أن الرئاسة التركية تقدمت باستئناف ضد قرار المحكمة الإدارية العليا، الذي قضي بإعادة آيا صوفيا إلى أصله مسجدا”.

وأكد ألطون أن “القرار (إعادة آيا صوفيا مسجدا) لم يتم الاستئناف ضده، وأنه بات قطعيا لا رجعة فيه”.

وأمس نشرت وسائل إعلام محلية وخارجية أنباء عن تقديم الرئاسة التركية طعنا بالقرار القضائي الخاص بإعادة آيا صوفيا في إسطنبول كمسجد، وذلك من أجل إبطال القرار وإعادة آيا صوفيا متحفا.

وفي 10 تموز/يوليو الماضي، أصدر القضاء التركي قرارا قضائيا بإعادة آيا صوفيا لأصله كمسجد كما كان منذ فتح السلطان محمد الفاتح القسطنطينية.

ولقي القرار تأييدا واسعا في الداخل التركي من أحزاب الموالاة والمعارضة فضلا عن تأييد شعبي واسع ظهرت معالمه على مواقع التواصل الاجتماعي في تركيا، كما أشاد الآلاف من علماء المسلمين حول العالم بهذه الخطوة التاريخية الذي شددوا أنها أعادت حقا مسلوبا من حقوق المسلمين.

وفي 24 من الشهر نفسه افتتح مسجد آيا صوفيا الكبير بمشاركة شعبية واسعة وحضور الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.