Connect with us

محلي

“الكهرباء التركية” ستبدأ قطع التيار عمن لم يدفع فاتورته

Published

on

قال المدير العام لشركة الطاقة الكهربائية التركية في القسم الأوروبي من مدينة اسطنبول، خالد بقال، إن سياسة قطع الكهرباء عن المشتركين الذين لم يدفعوا الفواتير ستعود اعتبارًا من شهر أيلول وتشرين الأول القادمين.

وبيّن بقال أن فاتورة الكهرباء، ارتفعت منذ شهر آذار الماضي، بنسبة 15%، بالنسبة لمن اضطر للبقاء في منزله، بسبب فيروس “كورونا المستجد” (كوفيد-19)، ولم يستطيعوا الدفع، بحسب ما نشره موقع “t24“، اليوم الخميس في 4 من أيلول.

وقال بقال إنه تلقى الكثير من الشكاوى، عن زيادة قيمة الفاتورة خلال هذه الفترة، لكنه أكد أن الفواتير ستعود لوضعها الطبيعي سابقًا، خلال الشهرين المقبلين.

واعتبر أن “الناس لن تدفع الفواتير، إلا حين تُقطع الكهرباء”.

وقال رئيس جمعية خدمات توزيع الكهرباء، سرهات شاشن، في 25 من حزيران الماض، إن شركة الكهرباء والغاز ستقطع خدماتها عن الذين تراكمت فواتيرهم في الأشهر الماضية، إن لم يسددوها اعتبارًا من 1 تموز، في الولايات التركية.

وفي بيان سابق صادر عن الجمعية، أعلنت فيه أن خدمة الكهرباء والغاز ستستمر حتى في حال عدم دفع المواطنين للفواتير المترتبة عليهم، بسبب الأزمة التي حلت بسبب فيروس “كورونا”، بحسب ما نقلته صحيفة “هبرلار” التركية اليوم الخميس، 25 من حزيران.

وقررت مؤسسة تنظيم الطاقة التركية، في نيسان الماضي، تطبيق طريقة جديدة لحساب فواتير الغاز والكهرباء لمدة ثلاثة أشهر، وتكون بعدم قراءة العدادات، وإنما حساب قيمة الفاتورة كما كان معدل الاستهلاك السابق في عامي 2018 و2019، بسبب انتشار فيروس “كورونا” في تركيا.