Connect with us

محلي

شابة تركية توقف قلبها عن النبض 127 مرة

Published

on

تماثلت للشفاء السيدة التركية زينب تكليلار بعد توقف قلبها عن النبض 127 مرة في يوم واحد، وبعد فشل العلاج بالصدمة الكهربائية 127 مرة، تلقت علاج إعادة التأهيل الإشعاعي ثلاثي الأبعاد.

تقيم زينب في منطقة كوناك بولاية إزمير غرب تركيا، وتبلغ من العمر 33 عاما، ولديها طفل واحد. عندما ساءت حالتها الصحية نقلها أقاربها إلى قسم الطوارئ بمستشفى جامعة التطبيقات والأبحاث التابعة لجامعة “دوكوز أيلول” (DEÜ).

تبين بعد الفحص أن المريضة الشابة تعاني من اضطرابات في نبضات القلب، وتم على إثر ذلك متابعتها في قسم العناية المركزة، ليتوقف قلبها وتتلقى علاجا بالصدمة الكهربائية 127 مرة في يوم واحد.

قرر الدكتور أمين إفرن أوزجان،  مساعد أخصائي القلب، إجراء عملية عاجلة لزينب عن طريق إعادة التأهيل ثلاثي الأبعاد الإشعاعي في الفخذ دون الحاجة إلى جراحة القلب المفتوح.

شعرت تكليلار بسعادة بالغة عند عودة قلبها إلى طبيعته، واستقرار وضعها الصحي في قسم العناية المركزة، وقالت: “لم أكن أتوقع ان أسترد عافيتي، كما أن أقاربي كانوا يرون أنني بحاجة إلى معجزة كي أستطيع الوقوف على قدمي مرة ثانية”.

أشارت زينب، إلى معاناتها أثناء مرضها ومرورها بأوقات عصيبة للغاية، بسبب مشكلة عدم إنتظام نبضات قلبها، حتى أنها لا تتذكر كيف نقلها أقاربها إلى المستشفى.

وعبرت عن خوفها من عدم تمكنها من رؤية ابنها ذي الأربعة أعوام مرة أخرى، وقالت: “أخافني كثيرا الوقت الذي أمضيته في العناية المركزة، فقد توقف قلبي باستمرار طيلة يوم واحد، وبذل الأطباء حينها قصارى جهدهم لإبقائي على قيد الحياة بجهاز الصدمة. اشتقت لمعانقة طفلي، وأتمنى أن اجتمع به عند السماح بالخروج من المستشفى” بحسب