Connect with us

محلي

حفل زفاف بتركيا يستبدل العروسين بـــ”مجسمات” عرض الملابس.. تصدرت القاعة وتلقت الهدايا والمجوهرات (صور)

Published

on

تفاجأ العروسان التركيان سينم وسنان داغ عندما رأيا مانكانات (تماثيل عرض الملابس في المحلات التجارية) تقف مكانهما على المنصة في واجهة القاعة، في إجراء اعتمدته صالة الأفراح، كمحاولة للتقليل من الاحتكاك واللمس، في سبيل التعايش مع الشروط الجديدة التي فرضها انتشار فيروس كورونا. 

في ولاية تيكيرداغ، شمال غرب تركيا، نظم حفل زفاف العروسين كأول عرس ينظم منذ إعادة فتح قاعات الزفاف، في 1 يوليو/تموز 2020، وذلك بعد إغلاق دام عدة شهور، ضمن الإجراءات التي كانت متبعة في تركيا للحد من انتشار كورونا. 

أقيم حفل الزفاف بحضور الضيوف الذين هنأوا العروسين اللذين كانا يجلسان على طاولة في طرف القاعة الأمامي، وذلك من بعيد دون لمسهما، كما تولى الأمهات والآباء مهمة استقبال الضيوف وتوزيعهم على الطاولات، بما يضمن تحقيق قاعدة التباعد الاجتماعي. 

المانكانة لم تشكل فقط عارضة صلبة، بل نالت نصيبها من استقبال المجوهرات والنقوط بالأموال التي علقها الضيوف على تماثيل عرض الملابس بدلاً من العروسين، وهي عادة متبعة منذ زمن طويل لدى الأتراك. 

القواعد صحيحة:  العروس سينم قالت لصحيفة “ميليت” التركية، الأحد 5 يوليو/تموز 2020، إن الاحتياطات التي تم اتخاذها كانت صحيحة، وأضافت: “هذه هي المرة الأولى التي نرى فيها حفل زفاف بهذا الشكل”. 

من جانبه، فضل العريس سنان داغ  أن تكون حفلة زفافه كما عهدها في السابق، مشيراً إلى أنه من سوء حظه أن يشهد عرسه هذه الإجراءات،  ولكنه عاد ليؤكد أن هذا هو الأفضل للجميع، شاكراً أصحاب قاعة الزفاف على تنظيمهم الرائع.

من جانبه، قال مالك صالة الزفاف، شرف الدين أكيل، إنه قرر مع إدارة القاعة تطبيق هذه الإجراءات، التي بدت مثيرة للاهتمام في البداية.