Connect with us

دولي

الناتو يعلن عن تطور جديد بين تركيا واليونان

Published

on

أعلن حلف شمال الأطلسي، اليوم الخميس، عن تشكيل آلية عسكرية لفض النزاع بين تركيا واليونان في منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط.

وقال الحلف، في بيان أصدره اليوم الخميس: “تم يوم 1 أكتوبر 2020 تشكيل آلية عسكرية ثنائية لفض النزاع نتيجة سلسلة من الاجتماعات التقنية بين المسؤولين العسكريين لليونان وتركيا في مقر الناتو”.

وأوضح البيان أن هذه الآلية “تهدف إلى خفض مخاطر وقوع اشتباكات عسكرية أو حوادث غير متعمدة في منطقة شرق المتوسط”، مبينا أنها “تشمل إقامة خط ساخن بين اليونان وتركيا سيجري استخدامه لفض النزاعات في البحر والجو”.

وقال الأمين العام للناتو، ينس ستولتنبيرغ، في البيان، إنه يرحب “بتشكيل آلية عسكرية لفض النزاع بموجب اتفاق تم التوصل إليه بفضل العمل البناء من قبل اليونان وتركيا”.

وأضاف ستولتنبيرغ أن “هذه الآلية الأمنية ستسهم في إقامة قاعدة لجهود دبلوماسية لاحقة” لتسوية التوتر بين اليونان وتركيا.

وتشهد منطقة شرق المتوسط منذ أشهر توترا بالغا على خلفية تنفيذ تركيا عمليات تنقيب عن موارد الطاقة في مياه تعتبرها قبرص واليونان تابعة لهما، بينما أعرب الاتحاد الأوروبي مرارا عن دعمه لموقفهما، منتقدا الإجراءات التركية “غير القانونية”.

وفي تصعيد للمواجهة غير المباشرة، نفذت تركيا واليونان، مناورات عسكرية في المنطقة مما زاد مخاوف من اندلاع نزاع عسكري قد ينجم عن وقوع اشتباك غير متعمد.

وأطلقت تركيا واليونان في سبتمبر الماضي اجتماعات فنية عسكرية برعاية الناتو في مقر الحلف ببروكسل لبحث “أساليب فض النزاع” بين الطرفين. 

المصدر: وكالات