Connect with us

دولي

فتاتان تستدرجان رجلاً وتقتلانه بطريقة بشعة لسرقة أمواله

Published

on

ارتكبت فتاتان  سحاقيتان جريمة قتل بشعة، بعد أن قتلا عاملاً بأحد الفنادق بالبرتغال، من أجل إلى حسابه المصرفي وسرقة ما يزيد عن 77 ألف دولار من أمواله.

وتواجه الـ فتاتان ماريا مالفيرو ( 19 عامًا)، وصديقتها ماريانا فونسيكا ( 23 عامًا)، تهمة قتل ديوجو جونكالفيس، عامل في فندق (21 عامًا)،

في البرتغال في وقت سابق من هذا العام.

وقال المحققون إن جونكالفيس تعرض للخنق في 18 مارس، حيث قامت الفتاتان بقطع أصابعه للوصول إلى حسابه المصرفي

من هاتفه المحمول، باستخدام بصماته لسحب الأموال، حسبما ذكرت صحيفة “ذا صن” نقلاً عن وسائل إعلام برتغالية.

وكشفت التحقيقات أن المتهمتين قطعتا أوصال جونكالفيس واحتفظتت برأسه وذراعيه ويديه وقدميه لمدة خمسة أيام بعد

قتله وإلقاء جذعه في البحر، قبل أن يتخلصا في وقت لاحق من بقية أجزاء جسده في البحر من منحدرات في بلدة ساجريس.

وذكرت وسائل إعلام دولية، أن الجريمة البشعة وقعت بعد أن أغوت مالفيرو جونكالفيس، حيث استغلت انجاذبه إليها وقامت

بإعطائه عصير برتقال مع مسكن بعد أن وعدته برقصة حضن في منزله.

وذكرت لائحة الاتهام، أن الفتاتين أمضيتا ثلاثة أيام بين 20 و 23 مارس في إرسال رسائل من حساب جونكالفيس على موقع“فيسبوك” لخداع الزملاء والأصدقاء للاعتقاد بأنه لا يزال على قيد الحياة.

ويقول المحققون إن جذع جونكالفيس انتهى به المطاف في أرض جافة، تاركًا وراءه أدلة رئيسية في النهاية. واعترفت مالفييرو

أمام قاضٍ محلي استجوبها بعد الجريمة بأنها وفونيسكا كانتا مستوحاة من المسلسل التلفزيوني “ديكستر” االذي عرض في الولايات المتحدة.

وذكرت تقارير أن الفتاتين ستحاكمان على سلسلة من الجرائم، من بينها القتل وتدنيس الجسد والاحتيال على الكمبيوتر واستخدام سيارة مسروقة.

المصدر : وكالات