Connect with us

دولي

غضب في تركيا من تصريحات “بيلوسي”.. ماذا قالت؟ (شاهد)

Published

on

أثارت تصريحات أطلقتها رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي، غضبا واسعا في تركيا.

وشملت ردود الفعل التركية المستوى الشعبي ووسائل الإعلام، وصولا إلى وزير الخارجية، مولود تشاووش أوغلو.

وكانت بيلوسي تعلّق، في مؤتمر صحفي، على رفض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب التعهد بقبول نتائج انتخابات تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، في حال خسرها.

واعتبرت بيلوسي أن ترامب معجب بنظيريه؛ الروسي فلاديمير بوتين، والكوري الشمالي، كيم جونغ أون، وضمت إليهما الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وأضافت: “نذكره، لست في كوريا الشمالية، لست في تركيا، ولست في روسيا سيدي الرئيس، وأيضا بالمناسبة أنت لست في السعودية أيضا، أنت في الولايات المتحدة الأمريكية، إنها (دولة) ديمقراطية”.

وعبر تويتر، رد تشاووش أوغلو على بيلوسي بالقول؛ إن توليها رئاسة مجلس النواب أمر “يثير القلق حقا بالنسبة للديمقراطية الأمريكية، نظرا لجهلها الصارخ”.

وأضاف: “سوف تتعلم احترام إرادة الشعب التركي”، في إشارة إلى وصول أردوغان إلى الحكم عبر صناديق الاقتراع.