Connect with us

منوعات

سبب هام لوجوب شرب القهوة دائما بعد الإفطار وليس قبله!

Published

on

شفت دراسة جديدة السبب الكامن وراء ضرورة شرب قهوة الصباح بعد الإفطار، وليس قبل ذلك.

وقال باحثون من جامعة باث، إن شرب القهوة قبل الإفطار قد يضعف سيطرتك على مستويات السكر في الدم.

وأوضح البروفيسور جيمس بيتس، الذي أشرف على العمل: “نحن نعلم أن معظمنا سيستيقظ في الصباح، وقبل القيام بأي شيء آخر، نشرب القهوة – بشكل حدسي كلما شعرنا بالتعب أكثر، كانت القهوة أقوى. هذه الدراسة مهمة ولها آثار صحية بعيدة المدى حيث لم يكن لدينا حتى الآن سوى معرفة محدودة حول ما يفعله هذا بأجسامنا، لا سيما من أجل التحكم في التمثيل الغذائي والسكر في الدم. ببساطة، تضعف السيطرة على نسبة السكر في الدم عندما يكون أول ما يدخل أجسامنا هو القهوة، خاصة بعد ليلة من النوم المتقطع”.

وفي الدراسة، طلب الباحثون من 29 من الرجال والنساء الأصحاء، الخضوع لثلاث تجارب مختلفة بين عشية وضحاها بترتيب عشوائي.

وفي إحدى التجارب، كان المشاركون ينامون بشكل طبيعي ليلا، وطُلب منهم تناول مشروب سكري عندما يستيقظون.

وفي الحالة الثانية، عانى المشاركون من اضطراب نوم الليل، وتناولوا المشروب السكري نفسه عندما استيقظوا.

وأخيرا، في التجربة الثالثة، كان نوم المشاركين متقطعا في الليل، ولكن تم تناول قهوة سوداء قوية قبل 30 دقيقة من تناول المشروب السكري.

وفي كل اختبار، أخذت عينات دم من المشاركين بعد تناول المشروب السكري.

وكشفت النتائج أن ليلة واحدة من النوم المتقطع لم تتسبب في تفاقم استجابات المشاركين لنسبة الجلوكوز في الدم عند الإفطار، مقارنة بالنوم العادي ليلا.

ومع ذلك، وجد أن تناول القهوة السوداء القوية قبل الإفطار يزيد بشكل كبير من استجابة جلوكوز الدم لوجبة الإفطار، بحوالي 50٪.

وأضاف هاري سميث، الذي قاد الدراسة: “يجب على الأفراد أن يحاولوا تحقيق التوازن بين الفوائد المحفزة المحتملة للقهوة، التي تحتوي على الكافيين، في الصباح واحتمال ارتفاع مستويات السكر في الدم، وقد يكون من الأفضل تناول القهوة بعد الإفطار بدلا من تناولها قبل ذلك. هناك الكثير الذي نحتاج إلى التعرف عليه حول تأثيرات النوم على التمثيل الغذائي لدينا، مثل مقدار اضطراب النوم الضروري لإضعاف عملية التمثيل الغذائي، وما هي بعض الآثار طويلة المدى لذلك، وكذلك كيفية ممارسة الرياضة”.

المصدر: ميرور