Connect with us

منوعات

احذر الكلور! قد يسبب لك العمى والحروق.. هكذا تتصرّف عند ملامسة “المبيّض” للجلد أو العينين

Published

on

يكاد لا يخلو منزل من مادة التنظيف والتعقيم الأساسية “المبيّض” الذي يعتمد في تركيبه الأساس على هيبوكلوريت الصوديوم، وذلك لتعدد استخداماته.

فـ”المبيّض” أو الـ”كلوركس فعال في تنظيف الملابس وتعقيم البقع وقتل البكتيريا وتبييض الأقمشة. 

يطلق المبيض رائحة كلور قوية يمكن أن تضر رئتيك، وفي حال لامس المُبيض بشرتك أو عينيك، فيجب أن تكون على دراية بكيفية التعامل معه بشكل آمن. 

دعنا نعرفك على خطوات الإسعاف الأولي عند ملامسة المبيض الجلد أو العينين وكيفية الاستخدام الآمن له.

1. انزع أي شيء يغطي بشرتك

إذا انسكب مبيض غير مخفف على بشرتك، فأنت بحاجة إلى تنظيف المنطقة على الفور بالماء.

أزل أي مجوهرات أو قطعة قماش قد لامست المُبيض ونظفها لاحقاً. تعامل مع بشرتك على أنها الأولوية.

2. نظّف المبيض من على بشرتك

امسح المنطقة بأسفنجة مصنوعة من مادة ماصة أو منشفة سميكة مبللة، واعصر الماء الزائد في حوض الغسل. أو إذا كان لديك قفازات مطاطية، ارتدها أثناء تنظيف المُبيض عن بشرتك. تخلص من القفازات واغسل يديك جيداً بالصابون والماء الدافئ عند الانتهاء من شطف التبييض عن بشرتك.

حاول أن تتجنب استنشاق رائحة المُبيض أثناء تنظيف المنطقة المصابة وكن حريصاً بشكل خاص على عدم لمس جبهتك أو أنفك أو عينيك أثناء تنظيف المُبيض.

3. غسل العينين بالماء فقط

إذا أصبت عينيك برذاذ المبيض، فستشعر فوراً بلدغة وحرقة نتيجة اتحاد الرطوبة الطبيعية في عينيك مع المبيض السائل وتكوينها مادة أسيدية. يمكن أن يسبب التبييض ضرراً دائماً للأعصاب والأنسجة في عينيك، لذلك قم فوراً بإزالة العدسات اللاصقة وأي مكياج للعيون واشطف عينيك من المبيض بالماء فقط.

ثم اذهب إلى غرفة الطوارئ أو طبيب العيون الخاص بك للتأكد من أن عينيك لن تتعرضا لضرر دائم. قد يستغرق الأمر 24 ساعة بعد الكشف الأولي لتتمكن من معرفة ما إذا كان هناك تلف في عينيك.

4. الأعراض التي تستوجب الذهاب للطبيب

إذا أصاب المبيض عينيك، فأنت بحاجة إلى زيارة الطبيب للتأكد من أن عينيك لم تتضررا. هناك غسول ملحي وعلاجات لطيفة أخرى يمكن أن يصفها الطبيب للتأكد من عدم وجود مبيض في عينيك يمكن أن يضر بصرك.

إذا تم حرق بشرتك بسبب المبيض، فأنت بحاجة إلى زيارة الطبيب. يمكن التعرف على حروق المبيض من خلال كدمات حمراء مؤلمة. إذا انسكب المُبيض على منطقة من الجلد يزيد قطرها عن 3 بوصات، فقد تكون معرضاً لخطر الإصابة بحرق المبيض.

يجب مراقبة الألم أو الحكة التي تستمر لأكثر من ثلاث ساعات بعد التعرض للمبيض بعناية. في حال شعرت بأحد الأعراض التالية، اذهب للمشفى فوراً:

غثيان

إغماء

بشرة شاحبة

دوخة

الإصابات الخفيفة والمتكررة

على الرغم من أن جلدك لا يمتص الكلور، إلا أنه لا يزال من الممكن أن يخترق بعض منه الجلد. يمكن أن يكون وجود الكثير من الكلور في مجرى الدم ساماً. من الممكن أيضاً أن يكون لديك رد فعل تحسسي للمبيض على بشرتك. يمكن أن تؤدي كل من سمية الكلور وحساسية التبييض إلى حروق على الجلد.

تميل حوادث التنظيف المنزلية، مثل ملامسة القليل من المبيض المخفف بشرتك أثناء تحضير محلول التنظيف، إلى الحل بسهولة إذا تمت معالجتها على الفور.

ولكن إذا لامست كمية كبيرة من المبيض غير المخفف، أو كنت تعمل في وظيفة تتعرض فيها للمبيض كثيراً، فمن المرجح أن تسبب لك ضرراً دائماً. فعندما يلامس المبيض بشرتك، يمكن أن يضعف الحاجز الطبيعي لها ويجعلها أكثر عرضة للحرق أو التمزق.

كيفية استخدام المبيض بأمان

تعتبر رئتيك العضو الأكثر تعرضاً وتأثراً بالتعرض المنتظم للمبيض. يطلق الكلور الموجود في المُبيض رائحة يمكن أن تحرق الجهاز التنفسي إذا تعرض لكمية هائلة في نفس اللحظة أو تعرض بشكل متكرر لهذه الرائحة بمرور الوقت.

لذلك حاول أن تستخدم المبيض دائماً في منطقة جيدة التهوية ولا تخلطه أبداً مع مواد التنظيف الكيميائية الأخرى مثل منظفات الزجاج التي تحتوي على الأمونيا لتجنب تفاعلات خطيرة قد تكون مميتة. يجب أن تستخدم مادة التبييض منفصلة عن منتجات التنظيف الأخرى. واحرص على تخفيف مادة التبييض التي فيه بالماء. عادة معيار محلول التبييض الموصى به للاستخدام المنزلي هو جزء من مادة التبييض إلى 10 أجزاء من الماء.

إذا كان لديك أطفال في منزلك ، فيجب أن يتم قفل أي خزانة تحتوي على مادة مبيضة بشكل آمن لمنع الأصابع الفضولية من التسبب في انسكاب المبيض أو حصول حوادث خطيرة مثل شربه.

بينما يقوم بعض الأشخاص بصب المبيض على جرح مفتوح لقتل البكتيريا ومنع العدوى، فإن هذا العلاج المؤلم بشدة يقتل أيضاً البكتيريا الجيدة التي يمكن أن تساعد في حماية جسمك أثناء التعافي، لذلك لا تقم به أبداً.

Continue Reading
Advertisement