Connect with us

منوعات

صوَّر نفسه وهو يخلع سنَّ مريضة بينما يقف على لوح طائر.. فيديو يقود لسجن طبيب أسنان 12 عاماً (فيديو)

Published

on

أدانت محكمة أمريكيةٌ الطبيب سيث لوكهارت، وهو طبيب أسنان من ولاية ألاسكا، بالسجن لمدة 12 عاماً، بعد أن وجهت له ما لا يقل عن 50 تهمة، أبرزها تهم مرتبطة بتعريض حياة مرضاه للخطر وممارسة طب الأسنان بطريقة غير قانونية، بعد أن صوّر نفسه وهو يخلع سنَّ مريض، وهو يقف على لوح طائر (hoverboard).

وفق تقرير لصحيفة The Independen البريطانية، الجمعة 18 سبتمبر/أيلول 2020، فإن هيئة المحلّفين كانت قد  أصدرت حكماً بالذنب على الطبيب في يناير/كانون الثاني الماضي، في 46 تهمة، منها الاحتيال على برنامج المساعدة الطبية (Medicaid fraud) والاختلاس والتعريض المتهور للخطر وممارسة أعمال طب الأسنان بطريقة غير قانونية.

احتيال وتلاعب بالأرواح:  مايكل ولفرتون، وهو قاضي محكمة أنكوراغ العليا، قال خلال الجلسة التي عُقدت الإثنين 14 سبتمبر/أيلول، إن سلوك لوكهارت عرّض حياة العديد من الأشخاص للخطر بتركهم تحت التخدير فترات طويلة من الوقت.

إذ خاطب القاضي ولفرتون بالقول: “عند مراجعة كل هذا لمرات عديدة، أثار الأمر فيّ استجابة عميقة، فأنت تكاد تقتل بعض الأشخاص بهذه الممارسات”.

فضح سلوكيات هذا الطبيب غير الطبيعية صدر في صحيفة Anchorage Daily News المحلية، وكشف عنه موظف سابق عمل مع لوكهارت، إذ أخبر المحققين خلال عملية جمع الأدلة في عام 2017، بأن طبيب الأسنان كان يقوم بعمليات تخدير وريدي لمرضاه بدرجة تفوق الحدَّ الطبيعي، بغرض زيادة أرباحه.

علاوة على ذلك، قام طبيب الأسنان ومديرة عيادته السابقة، شونا كرانفورد، بدفع قرابة مليوني دولار أمريكي من نفقات تخدير وريدي زائدة على الحاجة، وفقاً لما أوردته مستندات الاتهام المقدمة إلى المحكمة.

التخدير الوريدي: كما توصل المحققون إلى رسائل نصية بين لوكهارت ومساعدته كرانفورد تتضمن نقاشات تفكيرٍ مكثف، أو ما يسمى “عصفاً ذهنياً”، حول الطرق التي يمكن من خلالها الاستمرار في جني الأرباح رغم الإصلاحات التي أدخلها برنامج “المساعدة الطبية” (Medicaid) في عام 2016، والتي أشارت إلى أن المرضى التابعين للبرنامج ليسوا مضطرين إلى دفع ثمن التخدير الوريدي.

ذكرت الوثائق المقدمة إلى المحكمة أن العيادة تعمدت إجراء المزيد من عمليات خلع الأسنان، وفرضت “معدلاً أعلى لإجراء [التخدير الوريدي] المقدم إلى مرضى برنامج المساعدة الطبية، أكثر من غيرهم من المرضى”.

الفيديو الفضيحة: كما تضمنت وثائق الاتهام أيضاً مقطع الفيديو الخاص بلوكهارت، وهو يجري عملية خلع سنّ لمريضةٍ تحت التخدير. 

قال المحققون إن لوكهارت أرسل مقطع الفيديو إلى عدة أشخاص، مرفقاً إياه بتعليق يمزح فيه بأن الإجراء الذي مارسه يمثل “مستوى جديداً للرعاية الصحية”.

في مقطع الفيديو، يُشاهَد طبيب الأسنان وهو يركب لوحاً طائراً ويقطع به ردهة العيادة، بعد خلع سن المريضة، بينما يرفع يديه فوق رأسه بإشارة انتصار، ثم يدور حول نفسه في نوع من الاحتفال.

كانت رخصة ممارسة طب الأسنان الخاصة بلوكهارت قد أوقفت في عام 2017 بعد توجيه التهم، إلا أن القاضي ولفرتون لم يكتفِ بهذا، وضمّن حكمه الصادر هذا الأسبوع، بنداً آخر بأن يُحظر على لوكهارت ممارسة الطب لمدة 10 سنوات تحت المراقبة، بعد إطلاق سراحه من السجن.

كما طلب المدعون من القاضي ولفرتون فرضَ مبالغ قدرها 2.2 مليون دولار على الطبيب، كتعويض عن عمليات الاحتيال والاختلاس التي مارسها. وذكرت الصحيفة المحلية أن المبلغ النهائي سيُحدد خلال جلسة استماع للحكم، في وقت لاحق من هذا الشهر.

Continue Reading
Advertisement