Connect with us

منوعات

توقعات بعودة “لا كاسا دي بابيل”.. هل سيموت البروفيسور في الموسم الخامس؟

Published

on

أخيرا تأكد عزم منصة “نتفليكس” على إصدار موسم خامس من المسلسل الإسباني الشهير “لا كاسا دي بابيل” (La Casa de Papel) أو كما يعرف بالإنجليزية بـ”سرقة المال” (Money Heist)، وهو ما أثلج قلوب محبيه الذين يريدون بشدة معرفة ما ستؤول إليه حال العصابة.

تلهف المشاهدين يعود سببه إلى نهاية الموسم الرابع منه، بعد أن وصلت المحققة “أليشيا سييرا” إلى المقر السري “للبروفيسور”، ليصبح مصيره مجهولا في ظل ما نعرفه عن قلبها الذي لا يعرف الرحمة.

وبالرغم من أن الموسم الرابع من العمل والذي صدر أبريل/نيسان الماضي حقق نجاحا جماهيريا هائلا محطما معظم أرقامه القياسية القديمة، حتى أن عدد مشاهدات هذا الموسم وحده بلغ 65 مليون مشاهدة، مع احتفاظه بكونه أكثر الأعمال غير الإنجليزية مشاهدة على نتفليكس، فإن وجود موسم خامس من عدمه ظل محض احتمال غير محسوم أو مؤكد.

عودة “البروفيسور”

ومع أن “نتفليكس” نفسها لم تعلن التجديد رسميا حتى الآن، إلا أن كل المؤشرات الأخرى أكدت ذلك، وهو الأمر نفسه الذي أوضحه موقف صناع العمل بطريقة أو بأخرى.

بداية من التلميحات التي تمت على مدار الأشهر الماضية وأعلن خلالها عن دخول الموسم الخامس مرحلة ما قبل الإنتاج، ومرورا بحديث بعض أبطال العمل عن شخصياتهم بشكل مستقبلي يوحي بأن هناك جديدا سيقدم.

ومؤخرا صدرت تصريحات مباشرة ومؤكدة سواء من المؤلف “أليكس بينا” الذي نشر صورته على حسابه الشخصي عبر إنستغرام وذيّلها بتعليق يوضح اعتكافه على كتابة الموسم الخامس.

Continue Reading
Advertisement