Connect with us

الدراما التركية

10 أحداث نارية من مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 26

Published

on

تصدر مسلسل قيامة عثمان في الحلقة السادسة والعشرون 26، مؤشرات البحث على جوجل، حيث يحظى المسلسل الذي يقوم ببطولته النجم التركي “بوراك أوزجيفيت” بمتابعة جماهيرية واسعة.

وتتضمن الحلقة 26 العديد من الأحداث المهمة.


1_ تبدأ الحلقة بالقتال بين المغول وقبيلة عثمان ورجال “صوفيا”، وينجح أعضاء قبيلة الكايي في التخلص من الجميع، ويحاصر رجال عثمان “صوفيا”، ويأتي دور “بامسي” في الانتقام منها لأنها من قتلت أولاده الاثنين، وتحاول أن تضربه بالسيف لكنه يتصدى لها، ويطرحها أرضا.

2_ يريد “بامسي” قتل صوفيا لكن يمنعه رجاله ويطلبون منه أن يترك الأمر لقائد القبيلة “جوندوز”، ويأمر  “وندار” الرجال بأخذها إلى القفص الموجود في خيمة  “جوندوز”.

3_ ينقذ بالغاي_قائد المغول_  “صوفيا” بعدما يصيب الغازي “عبد الرحمن”، ويحاول عثمان ورجاله انقاذه، وملاحقة صوفيا بعد هروبها، يخبرهم الطبيب لكي يعيش “الغازي عبد الرحمن” يجب قطع ذراعه.

4_  ينجح “جوكتوغ” في قتل الحارس الذي تركه “عثمان”، كما ينوي قتل شقيقه “كونور”، لكنه يبدأ بتذكر لحظات كانت تجمعه بشقيقه، ويبدأ في البكاء بعدما تذكر أنه من طعنه.

5_ يقطع “عثمان” رأس أحد رجال المغول ويرسلها  إلى “غيخاتو”_قائد المغول_، أما “صوفيا” فتستعين بمجموعة من المقاتلين الذين لا يهزمون حتى يقضوا على عثمان.

6_  يذهب “جوكتوغ” إلى القبيلة ، ويخبرهم أن “بالغاي” سحره ، ويطلب منهم “كونور” عدم قتله وتصديقه، ويوافق عثمان على تواجد “جوكتوغ” في القبيلة بجانب شقيقه.

7_ يقرر عثمان الانتقام من “بالغاي” و”صوفيا”، بمساعدة “جوكتوغ” الذي يثق فيه “بالغاي”، أما “كونور” فيموت وسط حزن القبيلة.

8_ يهاجم “بامسي”  صوفيا”، ولكنه يكتشف أنها تحتمي بجموعة من الرجال الذين لا يموتون ، أما “بالغاي” فيقع في فخ “عثمان”.

9_ تهرب “صوفيا” من “بامسي”، ويكتشف “بالغاي” أن “صوفيا” باعته لعثمان، ليقتله .

10_ تخبر “صوفيا” _عثمان_ أنها قتلت “بامسي” ورجاله؛ ليصدم عثمان.

 مسلسل “قيامة عثمان” يحكي قصة عثمان الغازي الذي أنشأ الدولة العثمانية، وهو الابن الثالث للقائد التركي “أرطغرل” ويسعى لتوحيد راية الإمارات التركية تحت علم واحد لتنفيذ رغبة والده وحلمه. 

العمل هو استكمال للمسلسل الذي عرض لمدة خمس سنوات “قيامة  أرطغرل”،  الذي كان يروي  قصة حياة أرطغرل بن سليمان شاه، والد عثمان خان مؤسس الدولة العثمانية، وقائد قبيلة “كايي” من أتراك الأوغوز المسلمين، ويروي كيف تجمعت له جميع عناصر تكوين دولة جديدة.