Connect with us

الاقتصاد

تراجع الطلب على السيارات الجديدة بتركيا بعد رفع ضرائبها

Published

on

أدت الزيادة التي فرضتها الحكومة على ضريبة استهلاك السيارات المستوردة إلى إلغاء الكثير من المواطنين الأتراك طلبات مقدمة لشراء سيارات جديدة.

وذكرت صحيفة “دنيا” أن إلغاء الطلبات بدأ في اليوم الأول بعد إصدار القرار الذي وقعه الرئيس رجب طيب أردوغان ونشر في الجريدة الرسمية.

وأشارت الصحيفة إلى أن الغالبية العظمى من ممثلي قطاع السيارات يتوقعون حدوث انكماش في السوق، تم سحب توقعات نهاية العام.

إقرأ المزيد : دليل الأجانب لشراء وتسجيل السيارات في تركيا

وقال ضياء ألب جولان ، مدير شركة جولان للسيارات ، وهو أيضًا عضو في اللجنة المهنية لمبيعات وخدمة السيارات : ” مع القرار الجديد، واجهنا أوقاتاً صعبًا خاصة في اليوم الأول من الأسبوع”.

وأشار إلى أن بعض المركبات التي تم الاتفاق مبدئياً عليها زاد سعر بعضها بمقدار 30 ألف ليرة تركية، مما دفع المستهلكون لإلغاء الطلب، لافتاً إلى أن بعض الشركات أتمت البيع ولو بخسارة.

بدوره، تحدث المدير العام لشركة بيجو تركيا ، إبراهيم روتستوك عن الآثار السلبية للزيادة في ضريبة الاستهلاك.

إقرأ المزيد : تعرف على أسعار السيارات الجديدة في تركيا

وأكد أن سيارات الدفع الرباعي هي أكثر المتأثرين من قرار رفع الضريبة، حيث من المتوقع أن تزيد الخسائر في سوق السلع الفاخرة.

وبينما يمتنع ممثلو العلامات التجارية مثل مرسيدس وبي إم دبليو عن إبداء آرائهم حول هذه القضية ، قال فرحات البيرق ، الرئيس التنفيذي لشركة مينوتو ، وهو خبير في هذا المجال ، إن إلغاء الطلبات قد بدأ خاصة للسيارات الفاخرة ومن المتوقع أن يزداد العدد.

وتوقعت الصحيفة أن تركز شركات السيارات على الحملات من أجل الحفاظ على استمرار الطلب المرتفع والوصول إلى حجم المبيعات المستهدف في نهاية العام.

ونقلت عن أوزغور يوستورك نائب المدير العام لشركة Ford Otosan : “ سنرى تأثير القرار المفاجئ للضريبة على السوق في الأيام المقبلة.”

كان الرئيس رجب طيب أردوغان وافق على لائحة جديدة بشأن ضريبة الاستهلاك الخاصة بالسيارات ÖTV ونشرها في الجريدة الرسمية.

المصدر : اقتصاد تركيا والعالم