Connect with us

مقالات وتقارير

ما قصة السيف الذي حمله رئيس الشؤون الدينية التركية أثناء خطبة الجمعة في “أيا صوفيا” (فيديو)

Published

on

صعد رئيس الشؤون الدينية علي أرباش إلى منبر مسجد “أيا صوفيا” في أول خطبة جمعة منذ 86 عاماً حاملاً السيف بيده.

وجلس أرباش على درجات المنبر وبيده السيف، محاولاً إعادة إحياء العادة التي كانت لدى السلاطين العثمانيين.

وفي دلالة تاريخية هامة، رُفعت راية الأهله الثلاثة على منبر خطيب آيا صوفيا، وهي أيضا من عادات العثمانيين.

ورفع السيف أثناء الخطبة تقليد قديم يعود إلى السلطان محمد الثاني، قبل فتحه القسطنطينية (إسطنبول)، عندما كانت إدرنة عاصمة للدولة العثمانية.

ويتعلق الأمر، بحسب وسائل إعلام تركية، بأول صلاة تقام في مكان ما، حيث يرفع الخطيب السيف باليد اليمنى في حالة الترهيب، فيما يرفعها باليسرى في حالة إعلانه السلام وبثه الاطمئنان.