Connect with us

عربي

تحرشوا بها وسحلوها ليتسببوا في وفاتها.. جريمة “فتاة المعادي” تشعل مواقع التواصل في مصر

Published

on

ضجَّت وسائل التواصل الاجتماعي في مصر بحادثة راح ضحيتها شابة لم تكمل بعدُ عامها الثلاثين، إثر تعرُّضها للتحرش الذي انتهى بوفاتها بعد أن سحلها 3 شبان كانوا يستقلون سيارة في منطقة المعادي بالعاصمة المصرية القاهرة، وفق ما ذكرته تقارير إعلامية مصرية ونشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي، الأربعاء 14 أكتوبر/تشرين الأول 2020.

محاولة سرقة: فقد ألقى رجال مباحث القاهرة، الأربعاء، القبض على أحد المشتبه فيهم في واقعة وفاة “فتاة المعادي” بعد سحلها في شارع 9 بمنطقة المعادى، ودلَّت التحريات الأولية لرجال مباحث القاهرة على أنَّ سبب الوفاة هو محاولة سرقة.

أضافت التحريات، أن المتهمين حاولوا سرقة حقيبتها بواسطة سيارة وبأسلوب الخطف، ولكن المجنى عليها تمسكت بها؛ مما أدى إلى سقوطها على رأسها ووفاتها.

إذ تلقى اللواء نبيل سليم، مدير مباحث العاصمة، إخطاراً من المقدم إسلام بكر، رئيس مباحث قسم شرطة المعادي، بلاغاً من الأهالي يفيد بوجود جثة لفتاة بأحد الشوارع التابعة لدائرة القسم.

غضب على مواقع التواصل: موجة غضب عارمة اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي بعد انتشار تفاصيل الجريمة، وطالب رواد مواقع التواصل بإنزال أشد العقوبات على الجناة.