Connect with us

عربي

بسبب خبر سيئ.. امرأة تندفع بسيارتها إلى الخور في دبي

Published

on

تمكّن غواصو قسم الإنقاذ البحري ودوريات الأمن البحري في مركز شرطة الموانئ بشرطة دبي، من انتشال سيارة صالون سقطت في مياه خور الممزر بدبي، نتيجة عدم سيطرة سائقتها عليها بعد تلقيها خبراً مؤسفاً عن طريق الهاتف في ظل عدم اتخاذها إجراءات السلامة الخاصة بإيقاف السيارات على وضعية التوقف “الباركنج”، وعدم استخدامها للمكابح اليدوية.

وقالت صحيفة الامارات اليوم نقلا عن رئيس قسم الإنقاذ البحري المقدم علي عبدالله القصيب النقبي، إن سائقة السيارة، البالغة من العمر 41 عاماً، عربية الجنسية، لم تتعرض إلى إصابات لتمكنها من الخروج من المركبة قبل دخولها إلى عمق المياه، مشيراً إلى أن السيارة كانت في حالة توقف في المواقف قُبالة الشاطئ قبل الحادثة، لكن سائقتها ضغطت على دواسة البنزين بدلاً من المكابح، لتنحدر للأسفل نحو الشاطئ  وتدخل في مياه الممزر.

وتفصيلاً، أوضح النقبي أن مركز القيادة والسيطرة في شرطة دبي تلقى بلاغاً يوم الجمعة الماضي الساعة الرابعة والنصف عصراً يفيد بسقوط سيارة في خور الممزر، ما دفع دوريات قسم الإنقاذ البحري وأفراد دوريات الأمن البحري بمتابعة العقيد سعيد المدحاني مدير مركز شرطة الموانئ بالنيابة، إلى التوجه إلى مكان الحادث على الفور.

وأشار  إلى أن التيار البحري جرف السيارة لمسافة 30 متراً داخل مياه الممزر، لكن الغواصين استعانوا  برافعة من الإدارة العامة للنقل والإنقاذ لإخراج السيارة من المياه.

وحث المقدم النقبي قائدي المركبات بضرورة أخذ الحيطة والحذر اللازمين أثناء القيادة، والالتزام بالتعليمات والقوانين المرورية حرصاً على سلامتهم، وسلامة الآخرين.