Connect with us

دولي

“موقف محرج”.. إيفانكا ترامب تخرج عن صمتها وتعلق على الاحتجاجات: “أبطال” (فيديو)

Published

on

تعرضت إيفانكا ترامب، ابنة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، لموقف محرج، بعد تعليقها على الاحتجاجات التي تحدث في مدينة واشنطن واقتحام محتجين مبنى الكونغرس.

ووقعت ابنة الرئيس المنتهية ولايته، إيفانكا ترامب، في موقف محرج بعد أن وصفت المحتجين بـ”الوطنيين” لتتراجع لاحقا عن تغريدتها وتحذفها، بحسب “سي إن إن”.

اقرأ المزيد: تسجيل صوتي يثير الهلع في الولايات المتحدة ويهدد بضرب الكونغرس بطائرة مدنية

ونشرت وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام الأمريكية صورة للتغريدة المحذوفة لابنة الرئيس، والتي اضطرت لحذفها بعد أن قام المحتجون باقتحام مبنى الكونغرس وعلى خلفية حدوث أعمال شغب في المدينة.

وفرضت عمدة مدينة واشنطن، موريل بوسير، حظرا للتجول اعتبارا من الساعة السادسة مساء وحتى السادسة من صباح اليوم التالي، على خلفية الاحتجاجات التي شهدتها شوارع المدينة وخصوصا أمام مبنى الكونغرس الأمريكي.

واقتحم متظاهرون بعض قاعات الكونغرس ومشوا في البناء مرددين هتافات تطالب بإعادة الانتخابات، في ظل تقارير تحدثت عن وجود مواجهات مسلحة أمام مجلس النواب.


وبالتزامن مع التوترات، غرد الرئيس الأمريكي، داعيا أنصاره إلى التحلي بالسلمية، كما اعتبر أن نائبه مايك بنس، لم يمتلك الشجاعة الكافية لاتخاذ ما يلزم “لحماية الدستور وإعطاء الولايات الفرصة لإعلان الحقائق”.
وأفاد مراسل “سبوتنيك” في واشنطن، بأن المحتجين اقتحموا الحاجز الأمني المقام قرب الكابيتول (مقر السلطة التشريعية في الولايات المتحدة) ودخلوا إلى أحد المباني، ورد رجال الشرطة بالقنابل المسيلة للدموع.

كما أفاد بإصابة العديد من المتظاهرين أثناء محاولتهم اقتحام حرم مبنى الكابيتول، وحذرت الشرطة من احتمالية اعتقال المخالفين.